11 سبتمبر منعطف وثائقي

بداية النهاية
بدأت قناة العربية بث برامجها الوثائقية عن الحدث الإرهابي 11 سبتمبر يوم أمس السبت بفيلم وثائقي جسد بعض الأحداث داخل برجي التجارة العالمي في نيويورك ، وتواصل اليوم سلسلة البرامج بحلقة عن ( خلية هامبروج ) وكيف تم التخطيط للعملية من المدينة التي تقع في أقصى الشمال الألماني .
مايشدني في هذه الفترة كل عام هو كمية البرامج الوثائقية الأمريكية التي تقدم مترجمة من خلال قنواتنا العربية ، بصراحة كان برنامج يوم أمس مميزاً ومنفذاً بطريقة احترافية لا من ناحية مداخلات شهود العيان أو حتى من تصوير وتمثيل بعض اللقطات التي يخيل لك في بعض الأحيان أنها قد تكون حقيقية ومن داخل المبنى قبل أن يتحول إلى ركام .
كانت هناك لقطات بسيطة لكنها خطفت القصة باكملها مثل ( فرانك ) الذي رفض أن يكمل نزول الدرجة وبقي في الدور الخمسين وقصص الرجال الذين رفضوا النزول لمساعدة أشخاص آخرين مثل مدير البمنى أو حتى رجل الإطفاء الذي بقي لحمل السيدة المصابة ، كما ان استعراض شاهد العيان الهندي الذي وصف كيف كان ينظر للطائرة من بعيدة وحتى اصطدمت بالمبنى .. لحظات مثيرة بثتها العربية وتواصل بثها حتى مساء الأربعاء المقبل .
كثير من المشكلات والحروب والأحداث الهامة التي مرت بالعالم لكن برأيي أن أحداث الحادي عشر من سبتمبر كسب الأضواء في طريقة تسجيل البرامج الوثائقية وتقديمها للجمهور ، ولعل مايساعد في ذلك أن المواطنين الأمريكيين يعتادون حمل كاميرات فيديو دائماً إضافة إلى توفر العشرات من وسائل الاعلام كل ذلك ساهم في تجسيد الحادثة وتصويرها من كافة الجهات وحتى من داخل المبنى نفسه وكيفية إخلائه من الموظفين .

9 أفكار على ”11 سبتمبر منعطف وثائقي

  1. يقول إيمان:

    اللي صدق استغرب منه إنه عدد الشهود لهالقضية يزيد .. وين كانوا من قبل ؟؟ الله أعلم

    لكن في النهاية بما إنه هالبرامج و شهادة الشهود فيها هي منتجة من قبل هالقنوات الأمريكية فهي بالتأكيد لن تعارض شكوك الحكومة الأمريكية بالمسلمين العرب و لا بتغير وجهة نظر الرأي العام إلى أن هناك جهة أخرى قد تكون هي المسبب الرئيسي لهذه الحادثة البشعة اللي اهتز لها العالم بأسره.

  2. من الطبيعي أن تزداد الأعداد وتكثر الرويات لأن عدد العاملين في البرجين بالآلاف ، لذا في كل عام تبرز قصة أو شاهد ..
    تقولين جهة أخرى قد تكون مسببة للتفجير .. هل لديك شك بأن هناك جهة غير القاعدة قامت بهذا العمل ؟

  3. يقول منال:

    السلام عليكمـ،،،

    بالنسبه للبرامج الوثائقيه فهي فعلا رائعه واكثر من رائعه ،، ومنظر الهندي كان مقشعر للابدان،،

    لكن السلسله لم تنتهي ويبقى منها ،، برنامج يكشف فيه الاختلافات اللتي حدثت فيما بينهم والروايات،،

    وبعد ذلك يصبح الموضوع للمشاهد للحكمـ عليه،، لكن لا انكر ان الفيلمـ كان سبب لتعاطفي الكبير معهمـ،،

    واحسست ان هذي الحرب لمـ يخسر فيها الا الابرياء فعلا،،

    تحياتي لكـ أخي ،،

    ودمتـ لنا بأبداعاتكـ،،

  4. يقول إيمان:

    ليش يعني القاعدة ؟؟ هناك أكثر من عدو لأمريكا و ليست القاعدة فقط .. و هناك جهات اخرى كما يعلم الجميع تلعب دورا من وراء الكواليس و في نفس الوقت تلعب دور الصديق على خشبة المسرح السياسي. كثير هي الأدلة التي قدمتها الحكومة الأمريكية لتأكيد ظنونها و شكوكها بالقاعدة .. لكن كل تلك الأدلة كانت اما أفلام و إما رسائل و هذه الأدلة كلها عرضة للتغيير و التبديل .. اسمحلي يا خوي لكني أنا ولا مرة صدقت أي فلم أو أي رسالة انعرض على أساس إنها من القاعدة أو من غير القاعدة .. ” يا أيها الذين امنوا اذا جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين ” احن هذي الأفلام و الرسائل ما انعرف مصدرها و لا انعرف إن كانت بالفعل للقاعدة أو غيرها .. اسمحلي يا خوي على الاطالة لكن وجهة نظر و حبيت أبينها

  5. *******
    منال :
    *******

    هو في نهاية الأمر عمل إرهابي سواء اختلفت الروايات أو اتفقت ، وسواء كانت من القاعدة أو من أمريكا نفسها ..

    *******
    إيمان :
    *******
    القاعدة هي التي أعلنت مسؤوليتها ويكفي الشرائط واللقطات التي تبثها مؤسسة سحاب الاعلامية المنضوية تحت تنظيم القاعدة بما فيها آخر كلمات المهاجمين وخطاباتهم وعزاء ابن لادن لهم في قصيدة مثنياً على ماقدموه ومشيداً برجاله ، ويكفي الشريط التي بثته الجزيرة الخميس الماضي وتضمن لقاء ابن لادن بالمهاجمين ..
    لا أتوقع أن هناك شكوكاً بعد اليوم في من قام بالعملية

  6. يقول fatooo:

    اقتباس…كتب بواسطه احمد(هل لديك شك بأن هناك جهة غير القاعدة قامت بهذا العمل ؟ )

    مو مجرد شك الا يقين……
    ماكنت ناويه ارد لكن شجعني رد الاخت ايمان لادلي برايي في هذه المسأله….
    هناك اكثر من جهه ضد امريكا ….وهناك امريكا نفسها.!!…..
    بالله بعد الاحداث ماذا حل بالعالم الاسلامي بسببها…….كل هذا يااحمد ومازلت تشك بالقاعده…
    انا لاادافع عن القاعده…..ولاأواليهم ….
    ولكن لم اشك بهم ولا لحظه……….

  7. ماذا عن الافلام الوثائقية التي قدمها مؤسسة السحاب الإعلامية التي تعمل تحت ظل تنظيم القاعدة الارهابي ؟
    وماذا عن وصايا المهاجمين وتدريباتهم التي سجلت في افغانستان

  8. ناقص هالمقال وجودي

    بس انتظرني الاسبوع الجاي تعال بدري يمكن اشن عليك حملة :d

  9. اقتباس من الأخ أحمد “مؤسسة السحاب الإعلامية التي تعمل تحت ظل تنظيم القاعدة الارهابي ”

    ما باللنا ننعت بني جلدتنا بالإرهابيين, مع أنهم مسلمين و يجتهدون لإعلاء كلمة الإسلام
    قد تخطئ القاعدة أو بعض أفرادها أو تصيب وذلك طبيعي فالخطأ من سمات البشر ولم يعصم إلا الأنبياء

التعليقات مغلقة.